الثلاثاء , 18 سبتمبر 2018
الرئيسية / الكرة المصرية / الاخبار / طارق دياب مدرب الترجى : هدف مروان محسن ” الملغى ” .. “صحيح “

طارق دياب مدرب الترجى : هدف مروان محسن ” الملغى ” .. “صحيح “

 

طارق دياب
طارق دياب

اعترف طارق دياب ، مدرب فريق الترجى التونسى ، ان الهدف الذى أحرزه مروان محسن لاعب الأهلى ، فى المباراة التى اقيمت بين الفريقين ، صحيح .. وام كان الحكم قد الغاه ، وخروج الترجى بنقطة مكسب كبير ، فى المباراة القوية والمهمة للفريقين . 

كان جمهور الترجى التونسى ، قد احتفل بتعادل فريقه أمام الأهلى ، باشعال الشماريخ ،  فى مدرجات برج العرب بالإسكندرية  ، فى أولى مشوار الفريقين  ، فى المجموعة الأولى بجوار كمبالا سيتى الأوغندى وتاونشيب البوتسوانى ، لبطولة دورى أبطال أفريقيا .

لعب الأهلى المباراة بتشكيل مكوّن من: محمد الشناوى ، صبرى رحيل، محمد نجيب، وأيمن أشرف، وأحمد فتحى ، حسام عاشور، عمرو السولية، وليد سليمان، باكامبى ماشامبى، ميدو جابر ومروان محسن، وخرج السولية مصابا فى الشوط الأول وشارك بدلا منه محمد هانى فى الدقيقة 33 ثم دفع حسام البدرى المدير الفنى للأهلى فى الشوط الثانى بإسلام محارب بدلا من باكا.

فيما لعب الترجى بتشكيل مكوّن من: معز بن شريفية، سامح الدربالى، شمس الدين الذوادى، خليل شمام، حسين الربيع، كوم، كوليبالى، منصر، البدرى، هيثم الجوينى، طه ياسين الخنيسى.

بداية حماسية من الفريقين دون فترة “جس النبض” ومرر وليد سليمان كرة رائعة إلى باكا المُنطلق من ناحية اليمين وانطلق بها اللاعب الجنوب أفريقى لكن الأخير لعبها فوق العارضة لتضيع أول الفرص الخطرة للأهلى.

وأشهر الحكم السنغالى ملانج بطاقة سفراء لوليد سليمان فى الدقيقة 12 للخشونة، قبل أن ينال كوليبالى لاعب الترجى بطاقة صفراء للخشونة مع عمرو السولية.

حاول الأهلى الوصول لمرمى الضيوف أكثر من مرة عن طريق باكا وسليمان أنشط لاعبى الأحمر لكن دفاع الترجى تصدى لهذه الهجمات الحمراء، وتوقفت المباراة قليلاً لعلاج طه الخنيسى لاعب الترجى بعد اصطدامه مع زميله بالفريق فرانك كوم.

تعرض عمرو السولية للإصابة وحاول التحامل على نفسه واستكمال اللقاء لكن دون جدوى قبل أن يضطر حسام البدرى المدير الفنى للأهلى لإجراء تغيير بنزول محمد هانى بدلاً من عمرو  السولية.

ويلعب أحمد فتحى فى خط الوسط بجوار حسام عاشور فيما لعب محمد هانى فى الجبهة اليُمنى.

حصل  محمد مُنصر لاعب الترجى بطاقة صفراء للخشونة مع مروان محسن ، وسيطر الأهلى على مجريات اللقاء لكن دون جدوى بعدما ظهر واضحا افتقاد الأحمر “اللمسة الأخيرة” إلى أن انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبى.

الشوط الثاني

جاءت أحداث الشوط الثاني  ، عكس بداية الشوط الأول الذى شهدت بدايته حماس واضح من جانب الفريق التونسي الذى لعب بجرأة على مرمى محمد الشناوي بفشل تحركات كوليبالي وطه الخنيسي.

حاول الاهلي العودة للمباراة لكن الفريق التونسي أحكم الرقابة على مفاتيح لعب الأحمر وتحديداً وليد سليمان وباكا.

أهدر باكا فرصة تسجيل هدف التقدم للأهلي في الدقيقة 61 بعدما إنفرد لكنه تباطئ ولم يُمررها للمنفرد مروان محسن فتضييع فرصة خطرة للأهلي ، بعدها أهدر الترجي أيضاً فرصة خطرة عن طريق شمس الدين الذوادي .

وألغى الحكم السنغالي هدفاً سجله مروان محسن للتسلل ، وخرج باكا في الدقيقة 67 وشارك إسلام محارب بدلاً منه.

ولعب الاهلي بنشاط بعد نزول إسلام محارب خاصة وأن وليد سليمان ظهر أكثر حيوية ومرر أكثر من كرة لكن مروان محسن فشل في التسجيل.

ونال أيمن أشرف بطاقة صفراء ، ودفع حسام البدري بصلاح محسن في الدقيقة بدلاً من وليد سليمان ،وحاول الاهلي تسجيل هدف في الدقائق الأخيرة لكن دون جدوى لينتهي اللقاء بالتعادل سلبي.

 

 

 

شاهد أيضاً

عصام عبد الفتاح

” الحكام ” : لن نستقدم ” أجانب ” .. فى مباراة نهائى الكاس

أعلن عصام عبدالفتاح، رئيس لجنة الحكام، رفض طلب نادى سموحة ،  باستقدام حكام أجانب ، …